إرتفاع أسعار النفط بعد يومين من التراجعات العنيفة قبل صدور بيانات مخزونات النفط الأمريكية

ارتفعت أسعار النفط الخام اليوم الأربعاء بعد يومين من التراجع العنيف فقد النفط خلالهما أكثر من 10% من قيمته، وذلك قبل ساعات من صدور بيانات مخزونات النفط الأمريكية اليوم.

وكان النفط انخفض أمس بنهاية تعاملات الثلاثاء، حيث نزل خام برنت القياسي بنسبة 3.3% عند 102.46 دولار للبرميل، وهبط خام نايمكس الأمريكي بنسبة 3.2% إلى 99.76 دولار.

بعد أيام من صدمة الأسواق من قرارات أوبك + بشأن عدم الرضوخ للضغوط الأمريكية فيما يتعلق بزيادة الانتاج تعرضت جهود واشنطن لزيادة انتاج النفط لتغطية النقص الروسي لانتكاسة جديدة.

ورفضت شركة بتروبراس البرازيلية طلب مسؤولين أمريكيين حول إمكانية زيادة إنتاجها من النفط بعدما أدى الغزو الروسي لأوكرانيا إلى ارتفاع الأسعار العالمية.

وقال المسؤولين في بتروبراس البرازيلية أن زيادة حجم الإنتاج بصورة كبيرة على المدى القريب لن تكون متاحة من الناحية اللوجستية.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية إن الولايات المتحدة تعمل مع حلفائها لتخفيف الآثار الاقتصادية للحرب الروسية على الدول الأخرى مثل البرازيل، كما تعمل مع شركات الطاقة لزيادة قدرتها على توفير إمدادات الطاقة للسوق.

وحاولت الولايات المتحدة خلال الأسابيع الماضية إيجاد مصادر بديلة لإمدادات النفط الروسي، حيث أجرى مسؤولون أمريكيون محادثات رفيعة المستوى مع مسؤولين في فنزويلا لزيادة الإنتاج في مارس الماضي، كما دعت الإدارة الأمريكية المنتجين المحليين لزيادة الإنتاج.

وارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات اليوم الأربعاء بما يقرب من 3% تزامنا مع تراجع حالات الإصابة بفيروس في الصين، التي تلقى بظلالها السلبية على تحسن الطلب على النفط.

و تراجعت حالات العدوى الجديدة بالوباء 51% الثلاثاء، إذ سجلت 1487 حالة، مقارنة مع 3014 حالة الإثنين، مما يمنح بعض التفاؤل الحذِر بشأن التحسن عقب فرض عمليات الإغلاق.

وأظهرت بيانات معهد البترول الأمريكي ارتفاع مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة بنحو 1.6 مليون برميل خلال الأسبوع المنتهي في السادس من مايو الجاري.

وأوضح المعهد الأمريكي في تقريره الأسبوعي، أن مخزونات البنزين ارتفعت 823 ألف برميل خلال الأسبوع الماضي، كما زاد مخزون المقطرات 662 ألف برميل.

ومن المقرر إعلان البيانات الرسمية الخاصة بالمخزونات من قبل إدارة معلومات الطاقة الأمريكية يوم الأربعاء، فيما تشير التوقعات إلى تراجع مخزونات النفط بمقدار مليون برميل.

ومرة أخرى ارتد خام نايمكس الأمريكي أعلى مستويات الـ 100 دولار بعدما فقدها أمس الثلاثاء بعد تفاقم الخسائر خلال الجلسات الأخيرة حيث فقد النفط ما يقرب من 10 دولارات خلال ثلاث جلسات.

وارتفعت أسعار خام نايمكس الأمريكي الخفيف خلال هذه اللحظات من تعاملات الأربعاء في حدود 2.7% وصولا إلى مستويات قرب الـ 102.7 دولار بزيادة 2.7 دولار في البرميل.

بينما نجح خام برنت القياسي في الابتعاد عن حافة الـ100 دولار ليضيف 2.6 دولار إلى مكاسبه وصولا إلى مستويات أعلى الـ 105 دولار للبرميل بارتفاع 2.5%.