إرتفاع الأسهم الأمريكية بعد تصريحات جانيت يلين بشأن حزمة المساعدات

ارتفعت المؤشرات الرئيسية للأسهم في بورصة وول ستريت يوم الثلاثاء بعد أن دافعت جانيت يلين، المرشحة لرئاسة وزارة الخزانة الأمريكية، عن حزمة مساعدات تشمل إنفاقا عاما ضخما لمساعدة أكبر اقتصاد في العالم على التعافي من كساد أثارته جائحة فيروس كورونا.

وفي جلسة استماع للجنة المالية بمجلس الشيوخ الأمريكي لإقرار ترشيحها، قالت يلين إن فوائد حزمة تحفيزية كبيرة ستفوق تكاليف ارتفاع عبء الدين العام.

وفي الأسبوع الماضي أعلن الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، الذي سيجري تنصيبه يوم الأربعاء، عن تفاصيل حزمة تحفيزية بقيمة 1.9 تريليون دولار لتنشيط الاقتصاد وتسريع توزيع اللقاحات.

ولقيت بورصة وول ستريت دعما أيضا من أرباح تفوق التوقعات من بضعة بنوك أمريكية كبرى.

وأنهى المؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول مرتفعا 117.84 نقطة، أو 0.38 بالمئة، إلى 30932.10 نقطة في حين صعد المؤشر ستاندرد اند بورز500 القياسي 30.63 نقطة، أو 0.81 بالمئة، ليغلق عند 3798.88 نقطة.

وأغلق المؤشر ناسدك المجمع مرتفعا 196.10 نقطة، أو 1.51 بالمئة، إلى 13194.60 نقطة.