إستقرار الجنيه البريطاني مقابل الدولار الأمريكي نتيجة محاولات السيطرة على فيروس كورونا

استقر الجنيه الإسترليني أمام أغلب العملات الرئيسية لا سيما الدولار خلال تداولات اليوم الأربعاء على نحو إيجابي، وذلك مع متابعة الأسواق لحركة السندات الأمريكية وجهود مكافحة “كورونا”.

وتواصل الحكومة البريطانية إجراءاتها الساعية للسيطرة على فيروس كورونا من خلال توزيع المزيد من جرعات اللقاحات المعتمدة في البلاد سواء لقاح “أسترازينيكا” أو لقاح “فايزر – بيونتك”.

وتسرع بريطانيا من الخطى في توزيع اللقاحات مقارنة بدول أخرى على رأسها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

كان رئيس الوزراء البريطاني “بوريس جونسون” قد أعلن عن خطة لتخفيف قيود الإغلاق بشكل تدريجي في البلاد من أجل العودة للتعافي والنمو والحياة الطبيعية.

أما في الولايات المتحدة، فقد صرح الرئيس الأمريكي “جو بايدن” بأن الولايات المتحدة سيكون لديها ما يكفي من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا لتوزيعه على جميع البالغين في بلاده بنهاية شهر مايو/أيار القادم.

وعلى صعيد التداولات، استقر الجنيه الإسترليني أمام الدولار الأمريكي على نحو إيجابي بحلول الساعة 19:56 بتوقيت جرينتش عند 1.3960، وسجل أعلى سعر عند 1.4006 وأقل سعر عند 1.3921.