تراجع الجنيه الإسترليني أمام أغلب العملات الرئيسية بعد بيان إنجلترا الرسمي

تراجع الجنيه الإسترليني أمام أغلب العملات الرئيسية خلال تداولات اليوم الخميس في أعقاب بيان بنك إنجلترا حول السياسة النقدية.

وفي خطوة متوقعة، أبقى بنك إنجلترا على معدل الفائدة عند 0.10% دون تغيير كما ثبت حجم برنامج مشتريات الأصول عند 895 مليار جنيه إسترليني (أي ما يعادل 1.2 تريليون دولار).

أوضح البنك المركزي البريطاني أنه يراقب معدل التضخم عن كثب من أجل اتخاذ القرارات اللازمة عند الضرورة.

وأضاف البنك المركزي أنه في حالة ضعف توقعات التضخم، فسوف يكون على استعداد للتدخل بشكل إضافي من أجل بلوغ المستهدف.

وعلاوة على ذلك، أكد بنك إنجلترا على أنه لا ينوي رفع معدل الفائدة من مستوياته الحالية إلى حين ظهور أدلة دامغة على بلوغ مستهدف التضخم عند 2%.

وعلى صعيد التداولات، انخفض الجنيه الإسترليني أمام الدولار الأمريكي بحلول الساعة 19:11 بتوقيت جرينتش بنسبة 0.3% إلى 1.3926، وسجل أعلى سعر عند 1.4002 في حين سجل أقل سعر عند 1.3897.