حافظت المؤشرات الأمريكي على إرتفاعاتها بعد توقعات متفائلة من شركتي أبل وأمازون

عززت الأسهم الأمريكية الارتفاع الذي سجلته في الآونة الأخيرة يوم الجمعة بعد توقعات متفائلة من شركتي أبل وأمازون  كما سجل مؤشرا ستاندرد اند بورز 500 وناسداك أكبر مكاسب شهرية لهما منذ عام 2020.

وارتفعت معظم قطاعات ستاندرد اند بورز 500 عند الإغلاق. وكان قطاع الطاقة الأكثر ارتفاعا بعد ما قفزت أسهم شيفرون  وإكسون بعد إعلان الشركتين عن إيرادات فصلية قياسية.

وارتفعت أسهم شركة أبل بعد أن قالت الشركة إن نقص قطع الغيار يتراجع وأن الطلب على أجهزة آيفون مستمر. وقفزت أسهم شركة أمازون بعد أن توقعت ارتفاع إيرادات الربع الثالث.

وارتفعت الأسهم أيضا هذا الأسبوع بسبب تكهنات المستثمرين بأن الاحتياطي الاتحادي قد لا يحتاج إلى أن يواصل بقوة رفع أسعار الفائدة كما كان يخشى البعض.

ووفقا لبيانات أولية، زاد المؤشر ستاندرد اند بورز 500 بمقدار 58.05 نقطة أو 1.43 في المئة ليغلق على 4130.48 نقطة في حين ارتفع مؤشر ناسداك المجمع 225.81 نقطة أو 1.86 في المئة إلى 12388.40 نقطة. وارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 323.51 نقطة أو 0.99 في المئة إلى 32853.14 نقطة.