عودة إيجابية أسعار النفط في ظل التراجع الحاد في مخزونات الوقود الأمريكية

 ارتفعت أسعار النفط أكثر من اثنين بالمئة يوم الأربعاء، مدعومة بتراجع حاد في مخزونات الوقود الأمريكية وتكهنات بأن منتجي أوبك+ ربما يقررون عدم زيادة الإنتاج عندما يجتمعون هذا الأسبوع.

تراجعت مخزونات البنزين الأمريكية الأسبوع الماضي أكبر تراجع على الإطلاق وانخفض إنتاج المصافي  إلى مستوى قياسي متدن في أعقاب طقس متجمد في تكساس عطل الإنتاج.

وهبطت مخزونات البنزين إلى 243.5 مليون برميل، حسبما ذكرته إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، في حين انخفضت مخزونات نواتج التقطير أكبر انخفاض لها منذ 2003 إلى 143 مليون برميل.

ارتفعت مخزونات الخام 21.6 مليون برميل، أكبر زيادة مسجلة، إلى 484.6 مليون برميل، وفقا لإدارة المعلومات. وانخفضت معدلات استغلال طاقة المصافي إلى ما لا يزيد على 56 بالمئة من الطاقة الإجمالية، مسجلة أدنى مستوى على الإطلاق، مع تهاوي المعدل في الساحل الأمريكي على خليج المكسيك إلى 40.9 بالمئة، وهو أيضا أدنى مستوى على الإطلاق.

وصعد خام برنت 1.37 دولار بما يعادل 2.2 بالمئة ليتحدد سعر التسوية عند 64.07 دولار للبرميل. وزاد الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 1.53 دولار أو 2.6 بالمئة ليغلق على 61.28 دولار.

كانت الأسعار قفزت في وقت سابق بعد أن أوردت رويترز، نقلا عن ثلاثة مصادر، أن مجموعة أوبك+، المؤلفة من منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفاء من بينهم روسيا، تدرس تمديد تخفيضات الإنتاج حتى نهاية أبريل نيسان بدلا من زيادة الإنتاج.