إنخفاض عنيف لليرة التركي بعد مقابلة رجب اردوغان أمس مع شهاب كافجي محافظ المركزي

يبدو أن لقائهما لم يكن في صالحها، حيث التقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ومحافظ المركزي شهاب كافجي أوغلو، اللقاء الذي أسفر عن مفاجآت دراماتيكية هوت بالليرة إلى هوة سحيقة.

وقالت الجريدة الرسمية إن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان عزل ثلاثة أعضاء في لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي وعيًن عضوين جديدين مكانهما.

وتم عزل نائبا محافظ البنك سميح تومان وأوجور نامق إلى جانب عضو لجنة السياسة النقدية عبد الله يافاش، بينما عين أردوغان طه جاكماق نائبا لمحافظ البنك المركزي ويوسف تونا عضوا بلجنة السياسة النقدية.

وعقب القرارات الأخيرة اتسعت خسائر الليرة التركية منذ بداية العام إلى ما يقرب من 20%، لتصبح واحدة من أسوء عملات الأسواق الناشئة مقابل الدولار.

وبينما كانت الليرة التركية تعاني من تصريحات وزير الخارجية التركي أمس الأربعاء الذي أثارت مخاوف جيوسياسية جديدة وزكت حالة من القلق بشأن تجدد اجتياح تركي جديد لسوريا.

حيث نزلت الليرة التركية إلى مستويات قياسية جديدة تجاوزت الـ9.1 ليرة مقابل الدولار، جاءت قرارت أردوغان لتعميق من خسائر الليرة.

ونزلت الليرة التركية إبى مستويات قياسية جديدة باتت الأدنى على الإطلاق عندما هبطت إلى مستويات 9.1872 ليرة مقابل الدولار.

وخلال تعاملات اليوم الخميس تتأرجح الليرة بين مستويات 9.1292 ليرة/دولار، ومستويات 9.1834 ليرة/ دولار.